روابط تهمّك : الرئيسية || صلاحية " التويجري " || جـوّال الـتـويـجري - ALTwijri Mobile || إستعادة كلمة المرور || مراسلة الإدارة

 

آخر 10 مشاركات
قريبا الطبعة الثالثة من كتاب لمحة موجزة عن أسرة آل التويجري (ارجوا الدخول للأهمية) ( آخر مشاركة : محمد بن ابراهيم بن احمد - مشاركات : 84 - المشاهدات : 7044 )           »          أمير منطقة عسير وسفير الكويت يعزيان أسرة التويجري بالطرفية ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 24 )           »          سمو ولي العهد يعزي عبدالله التويجري وإخوانه في وفاة والدتهم بالطرفية الشرقية ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 26 )           »          ملل وتجاهل!! ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 94 )           »          معايده ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 134 )           »          اجتماع عيد الفطر بالقصيم 1435 هـ ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 2 - المشاهدات : 1189 )           »          ** الرواد بطل الدوري ** الف مبروووووك ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 2 - المشاهدات : 1232 )           »          مبارة اشبال المستقبل ( 16 / 9 / 1435 هـ ) ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 169 )           »          مباراة 12 / 9 / 1435 هـ ( عالية & النجده ) ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 275 )           »          مباراة 13 / 9 / 1435 هـ ( الرواد & الارياف ) ( آخر مشاركة : أحمد بن عبدالعزيز بن محمد - مشاركات : 1 - المشاهدات : 282 )


العودة   | : | منتديات آل التويجري | : | > |:| المنتديات العامة |:| > المنتدى الــعــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /12-10-2009, 05:24 PM   #1

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي الزهاد بمدينة بريدة وتحديدا بـ (الخبيبية

عاجل (الشرق الأوسط )-


كان ملازما للمسجد، كثير المكوث فيه، إلى درجة أنه كان يضع فراشا له في خلوة المصلى، ليرتاح إليه، من بعد صلاة الظهر، حتى لا تفوته صلاة العصر». هكذا كان يشرح محمد العُمر، وهو صبي لم يتجاوز عمره 14 عاما، معرفا «الشرق الأوسط» بما كان عليه الشيخ صالح الكبيَر رحمه الله، أحد الزهاد الذين تشتهر بهم أرياف غرب بريدة (العاصمة الإدارية لمنطقة القصيم) في السعودية.
ولا تزال بريدة، وهي مدينة سعودية يغلب على قاطنيها الطابع المحافظ، تحتفظ بمجموعة من الزهاد السعوديين، وهم مجموعة سخرت نفسها للعبادات الدينية، ويرفض بعضهم التمدن بكل أشكاله وصوره.
ويوجد في الأرياف الغربية لمدينة بريدة، التي زارتها «الشرق الأوسط» أمس في إطار جولة نظمتها الهيئة العليا للسياحة والآثار ضمن فعاليات مهرجان بريدة الدولي للتمور، العديد من «الخلوات»، وهي عبارة عن ملاحق سفلية مرفقة بالمساجد، يعتكف فيها الزهاد لأداء عباداتهم.
وينقسم الزهاد في أرياف بريدة، بحسب أحد المطلعين على أحوالهم، إلى قسمين؛ الأول: متشدد للغاية، حتى أنه يرفض وجود الكهرباء في منزله الطيني، أما القسم الثاني، فهو أقل تشددا من الأول.
ويشرح مطلع على أحوال زهاد بريدة، (فضل عدم ذكر اسمه)، أن بعض الزهاد، لا يؤمن بالتمدن والتكنولوجيا الحديثة. وقال «هناك من يرفض حتى الآن فكرة ركوب السيارة، وبعضهم يتنقل دون أن ينتعل الحذاء».
لكن، هناك بعض الزهاد الذين تشتهر فيهم أرياف غرب بريدة، لم يكونوا متشددين إزاء ركوب السيارات، ومنهم الشيخ صالح الكبيَر، والذي توفي قبل 3 سنوات، متأثرا بحادث مروري تعرض له، بحسب ما يؤكد ذلك محمد العُمر، وهو فتى سعودي يتولى رفع الآذان في مسجد المهنا، في حال غياب جده. وكان ملاحظا من خلال الخلوات التي تمت زيارتها أمس، أن بعضها لم تكن موصلة بالكهرباء وهو ما يفسر رفض بعض الزهاد للتقنية الحديثة، فيما أن البعض الآخر كان مضاءً، وسط تأكيدات من بعض العارفين بأحوالها، أن كلاها لاتزال تلقى إقبالا من الزهاد لأداء عباداتهم فيها، وخصوصا في شهر رمضان المبارك.
ويعتبر الشيخ صالح الرشيد من قدامى الزهاد في مدينة بريدة، حيث يلجأ إليه سكان الأرياف الغربية للمدينة، للمعالجة بالقرآن الكريم، ومما يعرف عنه أيضا أنه شديد التقرب إلى الله، لدرجة يكاد المقربون له أن يجزموا بأن «لا دعوة ترد له»، على حد قولهم.
وتشتهر منطقة «الخبيبية»، وهي من أرياف غرب بريدة، بزهادها المتشددين، والذين يرفضون بدورهم السكن في المدن، لاعتبارهم أن «التلفاز»، هو «عين من عيون إبليس».
لكن منطقة «المريدسية» الريفية، والتي تقع في ذات الإطار الجغرافي لـ«الخبيبية»، لا يبدو بأن زهادها من المعارضين للتكنولوجيا الحديثة، وهو ما يفسره استعانتهم بالكهرباء لإدارة مساجدهم








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-10-2009, 05:28 PM   #2

احمد بن عبدالعزيز بن احمد
الـتـويـجـري
 
الصورة الرمزية احمد بن عبدالعزيز بن احمد

احمد بن عبدالعزيز بن احمد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 97
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : الحمــود ـ المقحم
 العمر : من 30 - 35 سنة
 المكان : Riyadh DC
 المهنة : رب ارزقني علما نافعا ورزقا واسعا وقلبا خاشعا ولسانا ذاكرا

افتراضي

ذكرتني بمسجد في احد قرى القصيم جيت مرة من المرات ولا أسمع اي صوت وكان وقت صلاة العشاء وسألت وقالو ان الامام ما يشغل المايكروفون الا وقت الأذان فقط ويطفيه ووقت الصلاة ما يشغل الا الداخلي فقط

وش الاسباب اللي تخلي بعض الأئمة يسوون كذا؟








التوقيع
اللهم أرحم عبادك عبدالعزيز وعبدالرحمن ابناء أحمد عبدالله الحمود واغفر لهما وأحسن مدخلهما وأسكنهما الفردوس الأعلى من الجنة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-10-2009, 06:12 PM   #3

الـتـويـجـري

أحمد بن عبدالعزيز بن عبدالله بن سليمان غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1016
 تاريخ التسجيل : Aug 2007
 اسم الفرع : الفحيل
 العمر : من 23 - 26 سنة
 المكان : الرياض
 المهنة : طالب .. موظف

افتراضي

بعضهم زاهد

ومن زهاد القصيم ..

رجل تربى بين اتربة الارياف ( الخبوب ) تعلم وكان يحب التعلّم ..
اكمل دراسته بأمريكا حتى اصبح دكتور في الفيزياء << لم اتحقق من صحه المعلومه هذي

وصل لدرجة في العلم اكثر من رائعه وألّف مؤلفات ولكن بعد فتره ( يقال )

انه مل هذه الحياه الرغيده ولم تعجبه الاختراعات الحديثه وبات يقرأ في مجال التاريخ

حتى انه وبعد فتره اقتلبت حاله من عالم الى عالم زاهد ..

رفض كل التقنيات الحديثه حتى انه رفض يركب السياره .. وبات يتنقل للدوائر الحكوميه على (خيله)

ولم يدخل في منزله اي تقنية حديثه واكتفى بـ(الحطب .. والفانوس .. والابواب الخشبيه .. وبيت الطين )

هكذا كان زهده في الحياة .. وغيره الكثير








  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-10-2009, 08:26 PM   #4

مساعد بن حمود بن صالح
الـتـويـجـري

مساعد بن حمود بن صالح غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 2665
 تاريخ التسجيل : Nov 2008
 اسم الفرع : الحمود
 العمر : من 15 - 18 سنة
 المكان : القصيم
 المهنة : طالب

افتراضي

مشكوور اخوي








  رد مع اقتباس
قديم منذ /13-10-2009, 05:32 AM   #5

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن عبدالعزيز بن عبدالله بن سليمان مشاهدة المشاركة
بعضهم زاهد

ومن زهاد القصيم ..

رجل تربى بين اتربة الارياف ( الخبوب ) تعلم وكان يحب التعلّم ..
اكمل دراسته بأمريكا حتى اصبح دكتور في الفيزياء << لم اتحقق من صحه المعلومه هذي

وصل لدرجة في العلم اكثر من رائعه وألّف مؤلفات ولكن بعد فتره ( يقال )

انه مل هذه الحياه الرغيده ولم تعجبه الاختراعات الحديثه وبات يقرأ في مجال التاريخ

حتى انه وبعد فتره اقتلبت حاله من عالم الى عالم زاهد ..

رفض كل التقنيات الحديثه حتى انه رفض يركب السياره .. وبات يتنقل للدوائر الحكوميه على (خيله)

ولم يدخل في منزله اي تقنية حديثه واكتفى بـ(الحطب .. والفانوس .. والابواب الخشبيه .. وبيت الطين )

هكذا كان زهده في الحياة .. وغيره الكثير
تقصد الشيخ عبدالكريم الحميد

ولد ـ حفظه الله ـ في الخمسينات الهجرية أي في العقد الخامس من القرن الماضي 1300هـ ، وله من الأبناء ابنان وهما / محمد ـ النجل الأكبر ـ وأحمد .. وثلاث بنات أصغرهن / شريفة ، ولها من السن / سنة واحدة وثمانية أشهر ..

# ــ درَس في معهد بريدة العلمي إبان تأسيسه وحيث كان بالفعل آنذاك معهداً للعلم والعلماء ، ثم تخرج منه ليصبح معلماً في شركة أرامكو في المنطقة الشرقية ثم بدأ في مستهل التسعينات الهجرية بحضور مجالس الإخوان في بريدة الذي كان يتزعمهم زاهد القصيم المعروف الشيخ / فهد بن عبيد آل عبدالمحسن ــ رحمه الله ــ حتى التحق بهم ليكون التلميذ الأبرز للشيخ / فهد العبيد ــ رحمه الله ــ ..

# ــ طلب العلم بعد ذلك على فضيلة الشيخ / محمد بن صالح المطوع ـ رحمه الله ـ ولازمه كثيراً ، وكذلك فضيلة الشيخ / فهد العبيد ـ رحمه الله ــ ، وقد لازمه لأكثر من عشر سنوات ، وأيضاً فضيلة الشيخ / محمد السكيتي ـ رحمه الله ـ وآخرين ..

# ــ الشيخ لايحرم الكهرباء ولا السيارات ـ كما يتوهم البعض ، وليتق اللهَ من ينسب إليه ذلك ـ وإنما هو فقط زاهد فيها ـ والزهد هو ترك مالا ينفع في الآخرة ، وكثيرٌ من السلف الصالح كانوا طيلة حياتهم يزهدون في بعض المباحات بل وكثير منها لبذل المزيد من التفرغ للدين ونصرته ـ وإلا فإن كل طلابه ومحبيه مستعملون للكهرباء في منازلهم مستعلمون للسيارات بينما هو يفضل على المراكب العصرية أحدَ مراكب الأنبياء والمرسلين ( الخيل ) الذي قال عنها رسول الله ــ صلى الله عليه وسلم ــ : ( الخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة ) (1) بيْـد أن كبر سنه حفظه الله حال بينه وبين استعمالها الآن ، وكذلك تسابق طلابه والاخوة الأفاضل لخدمته مما جعله يستغني عنها الآن ويتفرغ للتأليف واستقبال الناس لتذكيرهم وإرشادهم ووعظهم ..

# ــ الشيخ من أكثر المشايخ تورعاً في الفتيا ، ولايحب التصدر أو التميز بل إذا رأيته حسبته بهيئته المتواضعة أحد سائر الناس ، وأكثر ما يضايقه أن يرى الشباب يسيرون جماعات من خلفه ويحفون به خشية أن يفتن ، وكثير من السلف الكرام كانوا يفعلون ذلك ، وهو لايحب أن يُعظم أو يُغلا فيه ، وهيئته المتواضعة شاهدة على ذلك ، واللهَ نسأل له الثبات على قوله الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ..

# ــ الشيخ هو إمام العصر في الزهد والورع بلا منازع ، وأما في العقيدة والسلوك الذي من أعظم ما تميز به شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه الإمام ابن القيم فلا يشق له غبار فيهما بالذات ..

# ــ الشيخ نحسبه والله حسيـبه من مستجابي الدعوة فله قصص كثيرة في ذلك ، وقد رؤيت فيه بشائر كثيرة تدل بكل وضوح على أنه مستجابُ الدعوة ومن العلماء العاملين وأولياء الله وعباده الصالحين ، وواقعه شاهد على ذلك ، وليس لنا سوى الظاهر ونحن شهود الله في أرضه ، وقد شهدت الأمة له بالصلاح والعلم والله حسيـبه ولا نزكي على الله أحداً .. سائلين الله له الثبات حتى الممات ..

# ــ له رسائل راسل بها العلماء والأمراء ، يذكرهم فيها بالله ويخوفهم من عدم القيام بشرعه وأن عدم القيام بدينه موجب للعقوبات والنقم الربانية .. وقد سبق وأن كتب خطاباً ربانياً من عدة صفحات كان قد وجهه إلى الأمير / عبدالله بن عبدالعزيز أيام حرب الخليج 1411هـ يذكره فيه بالله ويخوفه من عقابه إن لم يقم بدينه بين المسلمين ويحثه على تعزيز جانب الحسبة ومعاقبة الفجرة والعلمانيين والمنافقين ، وقد أجابه الأمير بخطاب جميل يحتوي على شكر الشيخ على نصيحته وقد وعده في كل ماطلب خيراً ـ وقد رأيتُ خطاب الأمير بنفسي لدى أحد طلاب الشيخ منذ سنوات ـ

# ــ له رسائل علمية بينه وبين بعض المشايخ في بعض المسائل كمسألة الصور ودوران الأرض والوصول إلى القمر حيث جرت بينه وبين شيخنا الإمام / ابن عثيمين ـ قدس الله روحه ـ مراسلات عدة في ذلك .. وله رسائل تذكيرية أخرى راسل بها بعض المثقفين والكتاب يذكرهم بالله ويخوفهم من أليم عقابه ويامرهم بالمعروف وينهاهم عما اقترفته أيديهم وكتبته أقلامهم من المنكر ، ومما لدي في ذلك مصورة رسالة كنت قد أخذتها منه العام الماضي وقد كان قد أرسلها لتركي الحمد ــ المعروف بتفوهه بكلمات كفرية شنيعة ــ وهذه مصورة مستهل الرسالة ، وهي بخط الشيخ حفظه الله وفك أسره :

# ــ للشيخ في الأسبوع ثلاثة دروس في العقيدة والسلوك وبعض العلوم أحدها بعد صلاة العشاء لمدة ساعة من يوم / الجمعة في استراحة مجاورة من الجهة الغربية الجنوبية لمنزله ، ودرسان بعد صلاة العشاء من يومي الأحد والثلاثاء لمدة ساعة في استراحة تقع شمال منزله وشمال شرق مسجده ويحضره خلق كثير ، ولا أدري هل ستستمر دروسه هذه بعد هذا الاعتقال أم أنها قد تنقطع إلى أن يأذن الله بالفرج ..

# ــ الشيخ إمامٌ منذ أعوام طويلة لمسجد كبير ومتواضع في حي الخبيبية غرب مدينة بريدة ، وله درس يومي فيه بين آذان العشاء والإقامة لمدة تتراوح بين الساعة إلى الساعة إلا ثلث .. وهو مَن يقرأ في هذا الدرس من كتاب منوع ويعلق عليه من تلقاء نفسه فتارة يقرأ في العقيدة وأخرى في الزهديات والسلوك وثالثة في السيرة النبوية وسير الصحابة وأحياناً في الأمور الفقهية ، ويعلق كثيراً على الأحداث والمستجدات غير أن هذا التعليق السياسي سيطوى بساطه هذه الأيام حتى يأتي الفرج من الله .. ويحضر هذا الدرس كل ليلةٍ المئاتُ من الناس مابين طلبة علم ومشايخ فضلاء وقضاة وعوام ..

# ــ زاره الكثيرون من العلماء والقضاة والمشايخ وأستحضر ممن زاره من العلماء والمشايخ العلامة فضيلة الشيخ / عبدالرحمن البراك ، والمؤرخ المعروف وإمام علم الفرائض فضيلة الشيخ / إبراهيم بن عبيد آل عبدالمحسن ، وفضيلة الشيخ / علي الخضير ، ، وفضيلة الشيخ / حمد الريس ، وفضيلة الشيخ المحدث / عبدالله السعد ، وفضيلة الشيخ / ناصر الفهد ، وفضيلة الشيخ / ناصر العمر ، وفضيلة الشيخ / بشر البشر ، وفضيلة الشيخ / محمد الفراج ، وفضيلة الشيخ / عبدالكريم الخضير ، وفضيلة الشيخ / عبدالله الجعيثن ، وغيرهم كثير ، وآخر من زاره من العلماء فضيلة الشيخ / عبدالله الجلالي حيث قام بزيارته قبل أسبوعين تقريباً وجلس معه مايقرب من الساعة في أحد الاستراحات المجاورة لمنزل الشيخ والمخصصة للدروس ولاستقبال ضيوفه وقد تبادلا الأحاديث حول وضع الأمة المأساوي الراهن ، وكذلك فضيلة الشيخ القاريء المعروف / محمد المحيسني حيث هو من آخر من زاره من المشايخ ، وغيرهم كثير ــ فحفظ الله مشايخنا جميعهم وثبتهم وفك أسر أسراهم ــ ؛ وقد كان سماحة الشيخ / ابن باز يجل الشيخ عبدالكريم إجلالاً كبيراً وقد أعجب بقوة ردوده على أهل البدع ، وكان سماحته كثيراً ما يوصي طلابه إذا أرادوا زيارة الشيخ عبدالكريم بإبلاغ سلامه إليه ..

كما قام بزيارة الشيخ عبدالكريم من الأمراء الأمير / ممدوح بن عبدالعزيز ، عام 1423هـ ، وقد أعجب الأمير بقوة الشيخ وزهده وعلمه وجلس معه مايقرب من الساعة حيث قام الشيخ بتذكير الأمير بالله والقيام بدينه وشرعه قبل أن يأتي أمر الله والناس في غفلة معرضون ..

# ــ # ــ للشيخ ديوان شعري مخطوط وفيه العشرات من القصائد والمنظومات والالآف المؤلفة من الأبيات التي أوقفها على خدمة الدين والدعوة إليه والدفاع عنه ..

ومن أبياته الرائعة ، قوله منادياً المسبل لثيابه ناصحاً له ( المخاطر الأربعة ، ص 24 ) :

يا مسبــلاً لثيابــه متجمّــــلاً *** *** إن الجَمَـالَ بطاعةِ الرحمــنِ !

يختالُ يحسبُ أن في أثـــوابه *** *** غير المكوّنِ من غذا الأبوَانِ

يختالُ يحسبُ أن في أثـــوابه *** *** غير الـذي سيُـلفُّ بـالأكفــانِ

هذي بدايتـــه وتلك نهايــــــة *** *** لابدّ منهـا في بني الإنســــانِ

ومن أبياته الرائعة قوله منادياً المرأة المسلمة آمراً لها بالتحجب بالحجاب الشرعي والحذر من دعوة المنافقين لها بالخروج والاختلاط بالرجال ( جالب السرور لربات الخدور ط 1421هـ ، ص 5 ) :

لا تخدعي إن الجمال لفي التقى *** *** وستذكرين نصيحتي يـــوم اللقا

لكنـَّـــه ذكــرٌ يفـــوتُ أوانـُــــه *** *** إذ ماهناكَ سوى السعادةِ والشقا

فتأهبي للموتِ قـبــل نــزولـِــهِ *** *** ماذا لديكِ مِنَ الوسائلِ للبقــــا !

وقوله أيضاً محذراً المرأة المسلمة من الانخداع بدعوة المنافقين والعلمانيين لها بالتبرج والسفور :

لا تقربي ركبَ الغواةِ فإنما *** *** ركبُ الغواةِ إلى الجحيم يسيرُ

وقوله أيضاً ناصحاً للمرأة المسلمة ( جالب السرور ، ص 7 ) :

دعي داعٍ دعاكِ إلى السعيرِ *** *** أفيقي قبل قاصمة الظهــورِ

أمَا للقبر سعيكِ كل يـــــوم *** *** وبعد القبر صائحة النشـــورِ

وقال أيضاً ناصحاً للمرأة المسلمة محذراً إياها من التبرج والسفور :

قالوا : السفورُ تقدمٌ فتقدمــــي *** *** بشجاعةٍ فارم الحجابَ وأقدمي !

مَن تستجيبُ لدعــــوةٍ هدامـــةٍ *** *** للدينِ فهي على طريــقِ جهنـمِ !

وقال مادحاً هذا الدين :

ما أجمل الدين الذي صرنا به *** *** بين الهدايةِ والضلال نفرقُ !

وقال أيضاً متأسفاً على ماآلت إليه حال كثير من الناس اليوم من الانهماك في الدنيا والانشغال عن الدين معتبراً ذلك من نقص العقل :

أينَ العقولُ وأين الديــــنُ أين همــا *** *** وهــل نعيش بلا عقل ولادينِ !

لايرتجى الخيرُ من شرٍّ ولو كثرت *** *** فيه الأقاويلُ من مدحٍ وتهوينِ !

ومن أبياته الرائعة قوله عن النار متمنياً أنه لم يخلق خشية منها :

من ذا يطيق الشمس في حر الضحى *** *** كيـــف الجحيــــم نعـــوذ بالرحمـــنِ !

ياليتَ أمــــي لم تلدنــــــي ليتنـــــــي *** *** ماكنتُ يوماً من بني الإنســـــــــــانِ !

ومن أبياته التربوية محذراً فيها من حلق اللحى ( المخاطر الأربع ، ص 21 ) :

حلقُ اللحى مهما تطيلُ بعيبِهِ *** *** مهما جهِدتَ خفتكَ منهُ عيوبُ !

إن التشبهَ بالنساءِ نقيصــــــة *** *** لايرتضيه منَ الرجال نجيــبُ !

ومن أبياته الرائعة قوله معظماً من غربة الدين في العصر الحاضر :

ياغربة للدين ليس كمثلها *** *** من غربة في سائر الأزمانِ !

ومن أبياته قوله عن أسرى كوبا وغيرهم من أسرى المسلمين داعياً لهم بالفرج العاجل ( منظومة الاستبشار بالانتصار على الكفار ، الصفحة الأخيرة ) :

يا ربّ أسرى المسلمينَ تولهُـمْ *** *** برعايـــةٍ وعـنـايـــةٍ وأمــــانِ

يا ربّ فرّج كربَهم وهمومَهُــمْ *** *** أنتَ الرجـا لإغاثـة اللهفـــــانِ

وهناك أبيات لاتحصى وهي في الغاية من الروعة والبلاغة لعلها تكون مضمنة في كتاب يعمل فيه بعض الاخوة الآن لجمع ترجمة وافية للشيخ ــ حفظه الله ــ ..

# ــ له ردود قوية تعد بالعشرات ، وكلها في الدفاع عن عقيدة أهل السنة والجماعة ، وبعضها في بعض المسائل الفقهية التي يسع فيها ـ من وجهة نظري ـ الأخذ والرد .. وسيأتي بإذن الله تعداد هذه الردود ضمن المؤلفات ..

# ــ له الكثير من البيانات والمنظومات في الأحداث ، وهاك بعضها :

ــ مناصرة الطالبان في تحطيمهم لأصنام بوذا ..

ــ إن تنصروا الله ينصركم ( بيان حول نصرة الطالبان والمجاهدين العرب ) ــ طبع عبر الشبكة بعدة لغات / بشتو وفارسي وانجليزي وأخرى ، ووزع في أفغانستان وإيران وباكستان وفي دول الخليج ــ ..

ــ مركب النجاة ( بيان حول أهمية ووجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ) ..

ــ نداء إلى حكام العرب ..

ــ ليس لنا مثل السوء . ( توطئة لعودة حكم الإسلام لمجاهدي الأفغان ) ..

ــ حيل مقارنة لسوء العمل ..

ــ أيها الزنادقة : مهلاً عن الجبار مهلاً ! ..

ــ معرفة الحق لأهله .. ( رسالة إلى الإمارة الإسلامية في أفغانستان خصوصاً وإلى غيرها عموماً ) ــ طبعت عبر الشبكة بعدة لغات / بشتو وفارسي وانجليزي وأخرى ، ووزع في أفغانستان وإيران وباكستان وفي دول الخليج ــ ..

ـ العز المفقود والأمل المنشود ( بيان حول قضية المسجد الأقصى وفلسطين ) ..

ـ نصيحة وذكرى للفلسطينيين خصوصاً وللمسلمين والعرب عموماً ..

ــ منظومة ( المنهج المسدد ) ــ أكثر من مائة بيت ــ ..

ــ منظومة ( نداء التوبة ) ــ أكثر من مائة بيت ــ ..

ــ منظومة ( جلاء الصراط المستقيم ) ــ أكثر من مائة بيت ــ ..

ــ منظومة ( الاستبشار بالانتصار على الكفار ) ــ أكثر من مائة بيت ــ ..

ومن أبيات هذه المنظومة قوله عن أمريكا :

يادولة الجبـروتِ والطغيــانِ *** *** آنَ الآوانُ لتـرغمي وتهاني !

والغيظ يُـشفى منكِ دونَ تمنع *** *** وتريْ عواقبَ صولةِ الطغيانِ

يادولة بطِـرَت معيشتهـا ومـا *** *** خافت عقوبــاتٍ مِـنَ الديــــانِ

وكــأنَّ ربكِ زائلٌ عن ملكـــهِ *** *** ومقلدٌ لكِ كاملَ السلطــــــانِ !

# ــ له من المؤلفات التي أوقفها على نصرة الدين والدعوة إليه مايتجاوز المائة والعشرين مؤلفاً ـ قام بحصر مائتها الأخ الراحل / خالد المهيلب ـ ت 1419هـ ، رحمه الله ـ .. فمنها ماهو مطبوع ومنها ماهو في طريقه إلى الطبع ومنها ماهو مخطوط .. وهذا سرد لبعض منها ـ مرتبة حسب الحروف الأبجدية ـ :

ــ إبطال دعوى الخروج ليأجوج ومأجوج ( رد على من تأول أوربا والصين وغيرهم بأنهم يأجوج ومأجوج ) ..

ـ الإبطال والرفض على من تجرأ على ( كشف الشبهات ) بالنقض ــ ردّ على / حسن فرحان المالكي ــ .. ـ مجلد ـ ..

ــ الإتحاف بعقيدة الأسلاف والتحذير من جهمية السقاف ــ مجلد كبير ــ ..

ــ أحداث صحبة الأحداث .

ــ إحسان سلوك العبد المملوك إلى ملك الملوك ــ مجلد كبير ــ ..

ــ الأدب بين زخارف الأقوال وعبودية ذي الجلال ــ مجلد ــ ..

ــ أضواء المسارج لبيان جور التعليقات على المدارج ( رد على تعليقات جزئية للفقي على مدارج السالكين لابن القيم ) ..

ــ إعانة المتعالي لرد كيد الغزالي ..

ــ إقامة الحجة والبرهان على من زعم أن الله في كل مكان ..

ــ إلجام الأقلام عن التعرض للأمة الأعلام ..

ــ إنارة الدرب لما في تفسير سيد قطب من آثار الغرب ..

ــ الإنكار على من لم يعتقد خلود وتأبيد الكفار في النار ــ مجلد ــ ..

ــ بيان العلم الأصيل والمزاحم الدخيل ..

ــ تصحيح الأفهام لمراد شيخ الإسلام ( في مسألة الدخول في البرلمانات ) ..

ــ التوسل بالقبور ضلال وغرور ..

ــ التوطئة للدجال ..

ــ ثمار يانعة وتعليقات نافعة ..

ــ جالب السرور لربات الخدور ــ نصائح تربوية للنساء حول الحجاب والخروج للأسواق ــ ..

ــ جواب الأمريكيين ببيان عزة المسلمين وذلة الكافرين ( رد على بيان المثقفين الأمريكيين / على أي أساس نقاتل ؟! ) ..

ــ الحب في الله ..

ــ الحضارة الغربية ..

ــ الحق المستبين لبيان ضلال ( اللحيدي حسين ) ..

ــ الحق الدامغ للدعوي لدحض مزاعم القرضاوي ــ مجلد متوسط ــ ..

ــ دش ودين كيف يجتمعانِ ! ..

ــ دعوى الإصلاح ..

ــ دعوى وصول القمر ( الإبطال بالأدلة النقلية والعقلية للوصول إلى القمر ) ..

ــ دواء العشاق ..

ــ ذم التـفريط الباطل والإفراط العاطل ..

ــ السراج لكشف ظلمات الشرك في مدخل ابن الحاج ..

ــ الشناعة على من رد أحاديث الشفاعة ..

ــ العلم الذي يستحق أن يسمى علماً ..

ــ عوائق في طريق العبودية ..

ــ عيوب تشييد البناء في دار الفناء ..

ــ الفرقان في بيان إعجاز القرآن ــ مجلد كبير ــ ..

ــ الكافي في التحذير من مضلات القوافي ( رد على أبيات شركية للشاعر أحمد شوقي ) ..

ــ الكسوف والخسوف ..

ــ المخاطر الأربع ..

ــ مختصر تفسير المفصل ..

ــ مطالب الطالب ومثالب الناكب ..

ــ مقدمات الدجال ..

ــ معاول الحق تهدم بنيان الباطل ..

ــ معرفة الكبير المتعال بالعظمة والجلال والكمال ..

ــ ملامح الجهمية ( رد على حسن فرحان المالكي وأتباعه) ..

ــ نظرات في مؤلفات الغزالي ..

ــ نور البصيرة والبصر في مسائل القضاء والقدر ( شرح تائية شيخ الإسلام ) ..

ــ هداية الحيران في مسألة الدوران ( الإبطال بالأدلة النقلية والعقلية لنظرية دوران الأرض ) ..

ــ وحدة الوجودالعصرية .. ( الإبطال بالأدلة النقلية والعقلية لنظرية داروين القاضية بأن أصل الإنسان من قرد ، والرد على كتاب الإنسان بين المادية والإسلام لمحمد قطب ) ــ ..

ــ الوعيد على أهل الغلو والتشديد ..



) هو العلامة الكبير والشيخ الشهير / محمد الصالح المطوع - رحمه الله ، توفى عام ( 1399هـ - 1979م ) ، وهو من أبرز مشايخ الشيخ عبد الكريم حيث قرأ عليه في العقيدة والتفسير والسلوك ولا زمه كثيراً ، وقد جلس الشيخ محمد المطوع -رحمه الله - في مسجده الكائن شرق سوق خضار بريدة أكثر من خمسين سنة يقرر التوحيد والعقيدة ويعلم المسلمين دينهم حتى تخرج عليه يديه علماء مشاهير ، ومن أبرزهم - إضافة للشيخ عبد الكريم - الشيخ المحدث عبد الله الدويش ( متوفى عام 1408هـ - 1988م ) ومشايخ كثيرون يصعب حصرهم ، ونحسبه من أكابر أولياء الله الموحدين والله حسيبه - رحمه الله رحمة واسعة - .







التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /13-10-2009, 05:49 AM   #6

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

أحبتي في الله هذه كتب ورسائل لفضيلة الشيخ عبدالكريم الحميد حفظه الله أسأل الله أن ينفع بها و أن يجزي الشيخ خير الجزاء أفتح الرابط التالي:
http://saaid.net/Doat/alhomaid/index.htm








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /13-10-2009, 11:06 PM   #7

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

* بريدة عاصمة منطقة القصيم السعودية أخرجت شخصيات وأفكاراً ينظر إليها على أنها تناقضات. أبناؤها، أو قل نجومها، أطلقوا ضحكات مدوية لفكرة «المدينة التي لم يفهمها أحد». الدكتور تركي الحمد، المفكر والروائي المثير للجدل، قال عن مدينته بريدة «كيف غابت عني هذه الفكرة؟ إنها ظاهرة تستحق التأمل». فالجدل فيها ليس حول التيارات الإسلامية أو الليبرالية أو العلمانية مثلا، أو حتى صراع الشرق الأوسط، بل انشغلوا واشغلوا السعوديين معهم في غزو الأميركيين والروس للفضاء، فهل بريدة مدينة «حدية» بطبعها؟ أم أنها مصابة «بندية» المدن؟ يبدأ الجدل بادئ ذي بدء حول تسميتها، فبريدة التي تقع على مساحة 80 ألف كيلومتر مربع، ويبلغ تعداد سكانها قرابة 380 ألف نسمة، تختلف الروايات حول مسماها، فرواية تقول انها سميت بريدة بسبب كثرة مائها وبرودته. ورواية أخرى تقول انها سميت نسبة للصحابي بريدة بن الحصيب لكنها مدينة حديثة أنشئت في القرن التاسع الهجري كما تذكر الروايات التاريخية. ويقال كذلك انها سميت على اسم بريدة بنت ابن هذال الذي باعها إلى راشد الدريبي أحد أسلاف آسرة آل أبو عليان حكام بريدة القدماء في بدايات القرن الحادي عشر الهجري. وهذا التناقض لا يقف عند الجدلية التاريخية بل يمتد إلى الآراء والأفكار التي تصدر عن أبنائها أو قل نجومها، ففي بريدة تيار يريد التمسك بالأصول دون هوادة، وتيار آخر يريد التحديث والذهاب إلى ما هو ابعد من الواقع. لكن ليس مجال الحديث هنا عن تيارات بقدر ما هو حديث عن نجوم عرفتهم الساحة، ليست السعودية وحسب بل حتى العربية. من الذي لم يسمع عن عبد الله القصيمي، الذي تباع كتبه في بيروت ولندن وباريس منذ ثلاثين عاما وتصدم بعنف قراءها، وهو صاحب المقولة الشهيرة التي وصف العرب بها على انهم «ظاهرة صوتية». القصيمي الذي أنجز الباحث الألماني يورغن فازلا أطروحته للدكتوراه عنه، هو من أبناء مدينة بريدة وغادرها إلى القاهرة وهو في سن الثامنة عشرة في الربع الأول من القرن الماضي. عن ذلك يقول الدكتور خالد الدخيل، أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة الملك سعود في الرياض وهو بريداوي أيضا، «ليس لفكر القصيمي علاقة ببريدة فالرجل ظل مدافعا عن السلفية طوال تسعة عشر عاما بعد خروجه من بريدة، بل كتب في ذلك كتابا شهيرا بعنوان (الصراع بين الإسلام والوثنية)»، مضيفا ان موقف القصيمي جاء من صدمة شخصية بعد اللقاء الذي دار بينه وبين والده الذي كان يعمل بالتجارة ومن اجلها انتقل للعيش في الشارقة بالإمارات العربية المتحدة. وعن التناقض الذي يصف البعض فيه مدينته بريدة، يعتقد الدكتور خالد الدخيل أن «هذا ليس تناقضاً فالتعددية هي سمة المدن».

وفيما يخص القصيمي فان البريداوي الآخر، علي العميم، أحد ابرز نقاد التيارات الإسلامية ومؤلف كتاب «العلمانية وممانعة التيارات الإسلامية»، يؤيد ذلك بقوله ان القصيمي تأثر بتيار الحادي الذي كان منتشرا في القاهرة بالخمسينات، وليس لبريدة اثر في فكره. والعميم نفسه حالة تستحق الوقوف عندها أيضا، فهو يقول عن نفسه كناقد للتيارات الإسلامية «أنا لم أغادر الملاعب إطلاقا». وهي عبارة تطلق في الرياض على شباب بريدة عندما يتركونها بعد سن الثامنة عشرة ويتحولون إلى نقد الخطاب الإسلامي في بريدة. ويضيف العميم شارحا «عندما انتقد التيارات الإسلامية فليس من دافع جهل أو لأنني اختلف معهم وحسب، بل من خلال قراءة عميقة ومعرفة بالثقافة الدينية». وعن مدينته يقول «لا أستطيع القول انها تناقضات.. لكن أستطيع القول بأنها مدينة حدية». ويبرر العميم ذلك بالقول بأن وقوع بريدة في المنتصف بين الرياض ومدينة حائل، وكونها ثاني اكبر مدينة في الوسطى بعد العاصمة جعلها مدينة تبحث عن دور لها، مما أصابها «بما يمكن أن اسميه ندية المدن».

في بريدة ظواهر لا يمكن إلا تأملها والوقوف عندها، مثلا الشيخ حمود بن عقلا الشعيبي، المتوفى قبل قرابة عام، أصدر قبل وفاته فتوى بتكفير وهدر دم الفنان الكويتي عبد الله الرويشد بسبب أغنية، وأفتى بالوقوف مع طالبان، بل التقى أحد صحافيي الـ«واشنطن بوست» في مزرعته في بريدة قائلا له بأنه قد «كتب على المسلمين قتال الأميركيين». وله قبل ذلك فتاوى لا تقل قسوة بحق الدكتور ابن مدينته تركي الحمد. لكن في نفس الوقت تجد أن من ابرز مشايخ بريدة الشيخ عبد العزيز المسند، أول شيخ سلفي ظهر على التلفزيون السعودي في الوقت الذي كان التلفزيون قضية في حد ذاتها. عرفه السعوديون ببرنامج تلفزيوني شهير بعنوان «منكم واليكم»، وله كثير من المحبين والمتابعين نظرا لأن المسند اشتهر بسماحة المظهر والاهتمام بالقضايا الاجتماعية وتغلبيه للطرح الوسطي. وما دام الحديث عن علماء الدين فلا يمكن تجاهل الشيخ عبد الكريم بن صالح الحميد وهو رجل زهد بكل شيء بعد أن كان أحد مترجمي شركة ارامكو، في شرق المملكة العربية السعودية. ويعيش في بريدة الان بمنزل من طين، لا يستخدم الكهرباء ويؤثر ركوب الخيل على استخدام السيارات، وان كان قد باع حصانه قبل فترة وجيزة. ويمقت الشيخ الحميد الحضارة ككلمة وكل ما يدل على مظاهرها، وله فتاوى أقربها صدر قبل شهر إلى الحكام العرب، وألف قرابة خمسين كتابا، ومن اشهر أرائه إنكار الذرة. للتو فرغ من بناء مسجد جديد له استخدم في بنائه «البلوك»، مما فسره أحدهم بالحداثة، ورغم كل مواقفه من الحضارة إلا أن فتاواه متوفرة على الإنترنت بشكل مكثف، ولديه موقع على شبكة الويب! والحديث عن الحضارة يجرنا إلى الحديث عن داود الشريان، صحافي ومعلق معروف يصفه كثير من الإعلاميين السعوديين بالحدة والجرأة في نقده ومطالبته بالتحديث. انبرى منتقدا مجلس الشورى السعودي بعنف غير مسبوق، فترة رئاسة الشيخ عبد الله بن جبير رحمه الله، مما حدا بالشيخ الأديب أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهري إلى أن يكتب مطالبا الحكومة السعودية بتجريده من هويته السعودية.

وعلى ذكر مجلس الشورى نشير إلى أن الشيخ الدكتور صالح بن حميد، رئيس مجلس الشورى السعودي حاليا، هو من أبناء مدينة بريدة ويمثل النموذج لعالم الدين المتسامح المنفتح على الآخر ويقول عنه محمد العثيم، ابرز «مناضل» مسرحي سعودي «الشيخ صالح بن حميد ابن بريدة البار، رجل متدين معتدل جدا ومنفتح والكثير يحترمون آرائه من كل الأطراف الدينية والثقافية. وهو رجل نموذج».

وعندما تسأل العثيم عن مدينته بريدة وهذا التناقض الواضح حيث تجد فيها من هم معنيون بمأسسة المجتمع المدني مثل الدكتور عبد الله الحامد والكاتب إبراهيم البليهي، أو نقد التيارات الإسلامية بحدة مثل الكاتب الصحافي سليمان النقيدان، خصوصا بعد 11 سبتمبر (أيلول)، كذلك وجود ما يسمى بالتيار التنويري الإسلامي مثل مشاري الذايدي وسليمان الضحيان وعبد الرحمن اللاحم ومنصور النقيدان، في مقابل وجود أسماء توصف بأنها متشددة مثل الشيخ الشعيبي رحمه الله أو الحميد، والشيخ سلمان العودة، الداعية الذي ابعدته السلطات الأردنية قبل شهرين ومنعته عندما جاء لالقاء محاضرة، وهناك من برز في بريدة أيضا من غير مواطنيها حيث تكونت «السرورية» نسبة إلى الإخواني السوري محمد سرور زين العابدين الذي سكن المدينة.. كيف يجد المسرحي العثيم نفسه في مدينة لدى الكثيرين القناعة بأنها ضد الفن، أو هكذا تبدو، يقول فيما يختص بالمسرح فإن بريدة «عرفت المسرح منذ أيام الملك عبد العزيز، ويذكر التاريخ أن أحد الظرفاء واسمه مضيان ادى عرضا أمام الملك الراحل عبد العزيز، مضيفا أن «المسرح لم يكن مرفوضا في بريدة». أما عن التناقض في بريدة فيقول العثيم «هناك أسباب». أولا أن بريدة مدينة في مهب كل الرياح الفكرية كونها تقع في منطقة اتصالية منذ القدم، بمعنى أنها على خطوط قوافل وتجارة كثيرة. الأمر الأخر أنها ملتقى فكر من الشمال بالجزيرة العربية، والجنوب من الشام ومن الشرق بالعراق وإيران. ويضيف العثيم بأنه كي تفهم التركيبة الفكرية لمدينة بريدة فلا بد من النظر إلى التركيبة السكانية التي تتكون من ثلاث فئات. وهي فئة الفلاحين، قبل مائة سنة، المعزولين في رمال يصعب اجتيازها، نمت لديهم ثقافة زراعية، يعرفها العثيم على أنها «ثقافة إيمانية عميقة جدا ترتبط بالأرض وتؤمن بالقدر والخير». أما الفئة الأخرى، حسب ما يراها العثيم، فهي فئة تجار بريدة، العقيلات، وهم «من يحتكون بالخارج فيعودون حاملين معهم الأفكار الجديدة». وكان أهل بريدة يقاطعونهم لفترة معينة بسبب أفكارهم الجديدة. مع هذا كانوا مصدرا فكريا وذهنيا يساهم في هذه التناقضات.

الفئة الثالثة من التركيبة السكانية هي أهل البادية، وبريدة مركز بادية. والبدو، وفقا للعثيم، اكثر انفتاحاً بسبب الصحراء وتنقلاتهم، وهم يتعاملون مع الأفكار الجديدة «بصفة أنها لا تعنيهم». وهنا يستدرك العثيم قائلا «منذ أيامي في بريدة» والناس هناك تتحاور في بيوتها حول قضايا فلسفية، قضايا «لا تقرأ حتى في الكتب». ففي بريدة، كما يقول، ثلاث فئات ذهنية فيها «جزء متقبل، وجزء منفتح جدا، وجزء منغلق جدا». لكن العثيم ينبه إلى نقطة «مهمة جدا» حسب تعبيره، قائلا «انه ورغم وجود فكر متشدد في هذه المدينة المتميزة إلا أن أهلها لا يصطدمون إلا فكريا» بمعنى انهم ليسوا أصحاب عنف. ويذكرنا قائلا ان «بريدة لا تنتج مثل بن لادن، أو فكره. ولا تنتج ثقافة العنف السائدة الان، لكن الجماعات الإسلامية المتطرفة دائما هي التي تأتي إلى مشايخ بريدة بحثا عن المشروعية والهوية، لتحظى بالدعم وتتلبس ثوب السلفية». وفي تاريخ بريدة الحديث ما يجهله الكثيرون، إلا التاريخ نفسه. ففي الستينات كان بمدينة بريدة مكتبة يشرف عليها الطلاب وتوزع بطاقات إعارة للشباب لاستعارة كتب ربما لا تجدها في بعض الدول العربية ذلك الوقت مثل الأدب الروسي المترجم كروايات فيدور ديتويفسكي وتولوستوي، وكتب لخيري حماد ومنير البعلبكي. حدث ذلك في الوقت الذي كانت فيه بريدة المدينة السعودية الوحيدة التي لم يفتتح فيها مدارس للبنات في الستينات إلا بحضور قوات الأمن السعودية.

ومع انه شاع عن بريدة تشددها ضد كل ما هو حديث إلا أن أول من أسس إذاعة خاصة في العاصمة السعودية قبل 40 عاما هو بريداوي اسمه عبد الله العويد، المعروف بلقب طامي توفي قبل عامين. أسس إذاعة عرفت باسم «إذاعة طامي» مستخدما مرسلة لاسلكية قديمة حولها إلى مرسلة إذاعية على الموجة القصيرة. ووفقا لدراسة أعدها الدكتور عبد الرحمن الشبيلي عن الإعلام في السعودية، فان إذاعة طامي بدأت سنة 1961 بداية بسيطة تبث المواد الترفيهية والإعلانات الطريفة، وتوقفت بعد اشهر من دخول الحكومة السعودية على الخط عندما قامت بتركيب مرسلة إذاعية في الرياض في أواخر عام .1962 ولد طامي في مدينة بريدة عام 1924، ورافق في صغره حملات العقيلات المشهورة إلى شمال الجزيرة العربية والحق بالجيش الفرنسي في الشام. كما عمل فترة قصيرة بوزارة الإعلام السعودية بعد توقف إذاعته، ومن ثم تفرغ للعمل الخاص. الدكتورة هناء المطلق من أبناء العقيلات في بريدة، أستاذة علم النفس بجامعة الملك سعود بالرياض وكاتبة صحافية وإذاعية لامعة. بدأ اهتمامها بعلم الطاقة (العلاج بالطاقة الذي يفسر الماورائيات) منذ قرابة خمسة أعوام. تقول بعد أن قامت بإلقاء محاضرات عن هذا العلم ان اكثر من يقومون بعيادتها هم من نساء القصيم، وبريدة على وجه الخصوص. ليس بسبب أمراض لديهن، بل حب معرفة الجديد. ومن واقع تجربتها العملية تقول الدكتورة هناء ان لدى أهل بريدة «استعداداً لكل ما هو جديد». مشاري الذايدي يقول «لا أعتقد أن إنتاج بريدة لهذه النماذج الثقافية المتباينة شيء غرائبي أو نوع من الشطح في التفكير كما يتبدى لبعض المراقبين». ويتابع الذايدي قائلا «بقدر ما تمور بريدة بالأسئلة والاختلاف بقدر ما تنتج الأجوبة المتعددة». لكن الذايدي يقول ان المدن التي تبدو صارمة كثيرا ما يتم «تداول التسامح فيها من تحت الطاولة».! وأمام كل ذلك، يبقى السؤال: هل بريدة مدينة حدية أو مدينة متناقضات؟ وهو سؤال ما زال يبحث عن إجابة له، فليس من السهل الخروج بإجابات جازمة في ظل عدم وجود دراسات اجتماعية بهذا الخصوص. لكن العثيم يقول ان «بريدة ليست مدينة حدية، لكنها مدينة تناقضات اجتماعية متأصلة، أي أنها لا تستورد فكرها وتناقضاتها».

الثلاثـاء 15 رمضـان 1423 هـ 19 نوفمبر 2002 العدد 8757

جريدة الشرق الاوسط








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /14-10-2009, 02:47 PM   #8

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

من فوق صومعته في بلد خليجي مجاور يروي منصور النقيدان ( أبن مدينة بريدة وسط السعودية )



وعلى حلقات عبر ( جريدة بريدة الالكترونية ..عاجل ) سلسلة من ذكرياته مع إخوان بريدة قبل عقدين من الزمن وذلك بأسلوب قصصي رائع ومشوق ودقيق , حيث يدل على عبقرية هذا الشاب , وقبل ذلك ظهر على قناة الحرة الأمريكية المؤدلجة يتحدث عن ماضيه وينتقد كل شئ وبحدة إلا نفسه .
يا ترى هل اجترار منصور لهذه الحقبة من باب الإعجاب بماضيه والتمنى لو أنه يعيش فيه مرة أخرى أو يعود إليه , أو أنه نكوص عنه وتبرم من فترة كان بالنسبة له ليست من عمره ؟؟؟

ولمن لم يطلع على هذه الحلقات من تاريخ إخوان بريدة المشرق اليكموها مفصلة حيث يقول :

قبل أربع سنوات توقفت للصلاة في مسجد بني حديثاً على الطريق المؤدي إلى الخبيبية غرب بريدة، إذا جعلت القويع على يمينك واتجهت غرباً مُصعداً بعد إشارة الغاف، وقبل أن تهم سيارتك بالهبوط سترى مسجداً على شمالك. صليت العشاء وبعد أن انصرف الإمام الشاب عرفته من عينيه. "الزول زوله.... والحلايا حلاياه".إنه نسخة من أبيه عبدالله محمد الدويش.تذكرته طفلاً ابن ثمان سنوات وهو كثير الحركة لايكاد يستقر في حلقة درس والده، وإذا تلصصتَ عليه ورأيت كيف يقلب عينيه بكل ماحوله فستصيبك الدهشة. فهكذا كان الراحل الأثير على قلبي يفعل.

توفي عبدالله بن محمد الدويش في الشيحية قبل مغيب شمس يوم الأحد السابع والعشرين من شهر شوال 1408للهجرة عن عمر يناهز السابعة والثلاثين. كانت المرة الأخيرة التي رأيته فيها إثر تدهور صحته بأسبوع تقريباً، صام الستة من شوال في مكة، ثم قام بزيارة أقاربه في الزلفي، وبعد أسبوع من استئناف دروسه في مساجد بريدة ساءت صحته منتصف الشهر. لا أظنه عرفني يومها . انتظرته للسلام عليه وهو خارج من الجامع الكبير في الخبيبية بعد صلاة العصر، رأيته متكئاً على اثنين من الأخوان وبشته الأبيض الرقيق مرتخٍ فوق منكبيه الناحلين، خطوت نحوه فمال علي بجسمه الذاوي وقامته الفارعة وأنا أغالب قصري لأتمكن من تقبيل جبينه، اعتمدت على أطراف أصابعي ولكنني أشفقت عليه وترددت فدخلت بينه وبين بشته، كان بشته يضوع بالبخور، وكانت روحه الأسيفة الناسكة تنثر شذاها في كل ماحولها. كان يتمتم كلمات بصوت لايكاد يسمع ، فاتر العينين لا يكاد يقوى على الوقوف.

أثناء دفنه كان الجبيلي وهو إمام مسجد في الشماس واقفاً مع المشيعين، زلت قدمه فهوى في قبر محفور مجاور للشيخ، بعد ثلاثة أيام كانت تلك الحفرة مرقد الجبيلي. تحدثنا كثيراً عن تلك الحادثة.كانت عبرة وعظة ومصدر تأمل عميق بحكمة الله ومصادفات القدر وجهلنا بما تغيبه الأقدار لنا.

(أنا أخطيء عدد أنفاسي، فلا طاقة لي باقتحام الأسواق) قالها الدويش مرة وأنا أقترح عليه أن يسلك الطريق الأخصر إلى مسجد الحميدي جنوب بريدة بعد أن ينصرف من حلقته في مسجد السكيت في حي الشماس، متجهاً إلى درس شيخه محمد العليط، اقترحت عليه وهو يقود سيارته الهايلوكس الغمارتين موديل 81 ، أن يسلك طريق الصناعة بعد هبوطه من الشماس ثم يساراً على طريق الملك فيصل ليميل جنوباً على شارع الملك عبدالعزيز. لقد بقي وفياً لمشايخه حتى بعد أن أصبح واحداً من حفاظ الحديث والعلماء الشباب الذين يقصدهم الطلاب من خارج منطقة القصيم.

وقد أصبح غالبية زملائه الذين رافقوه في فترة الطلب منذ بداية التسعينيات الهجرية حتى أول حلقة عقدها بعدها بخمس سنوات طلاباً له، يحملون له في قلوبهم محبة كبيرة واحتراماً قل أن يمنحوه لأحد. وحين فارقهم إلى الحياة الآخرة انكسرت قلوب بعض طلابه المقربين إليه وتجلى








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /15-10-2009, 11:11 AM   #9

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

مع الرعيل الأول
منصور النقيدان

كان الشيخ فهد بن عبيد آل عبدالمحسن واعظاً لامثيل له في سمته ونهج تدينه، وطريقته في الإرشاد التي لم يكن يضارعه فيها أحد طوال سبعة عقود عرفته فيها مساجد بريدة ومجامع الإخوان في الخبوب الغربية وغيرها.كان محظوظاً بأتباع يحملون له بين قلوبهم ولاء وعاطفة لم أجد حتى اليوم من يقاربهم فيها بين مريدي المشايخ وطلابهم.

غلب على أصحابه ولاء عميق له، يتعاملون معه كما ينهج أتباع شيوخ الطرق، وكان الناس عنده وعند أتباعه مصنفين على مراتب، فهناك خاصة، وخواص، وجليس وهناك محب، ومبغض ويأتي في أدنى المراتب الضد.وتلك منزلة ملعون صاحبها.عام 1409 استطاع صديق قديم بعد عصف ذهني قمنا به سوية أن يحصر طبقات الناس من منظور هذه الفئة فبلغ بها عشر طبقات. كانت فكاهة ولكنها حقيقة.وربما مر الواحد في فترات متقاربة بهذه المراتب فمرة ينال مرتبة الخواص وتارة يكون من الخاصة، وفي لحظات كلمح بالبصر ينعم عليه بامتيازات خاصة الخاصة، ثم يهوي إلى الأسفل عدواً من الأضداد الذين يدعى عليهم في مجلسه ويؤمن الحضور على هلاكهم.

وتديُّنُ هذه الفئة يجد جذوره منثورة في تراث ابن الجوزي وابن رجب وابن القيم مثل كتاب طريق الهجرتين، وبعض من نصوص ابن تيمية في السلوك، وفي وصايا لعبدالقادر الجيلاني الحنبلي وغيره، تفصح عن هذه الميول غبطة بعبارات متصوفة أوائل كانوا يعتمدون الذوق ويقدمونه على العلم، ويفصلون بين البصيرة والعلم، كان الشيخ فهد يرى أن صاحب البصيرة والنقاء الروحي قد يهتدي إلى حل معضلات المسائل العلمية ومشكلاتها الكبرى التي تستغلق على العالم المتبحر.

ومع أن إخوان بريدة بجملتهم يقارب تدين عامتهم وخاصتهم تدين البربهاري الحنبلي، إلا أن فهد العبيد كان أقرب مثال والأكثر تطابقاً مع تلك الشخصية المثيرة. الشيخ عبدالله الدويش كان عنده نوع من الاعتقاد بأن صاحب العلم القليل الناسك قد يهتدي إلى فك مغاليق صعاب المسائل التي تستعصي على عالم أكثر تبحراً. في شتاء 1407 سأله سليمان العلوان وكنت حاضراً عن عبارة ذكرها أبو بكر الجزائري في تفسيره بأن معنى واسع عليم أنه "واسع العلم والذات" كان الإشكال في (الذات) فقال الشيخ لا أدري، اسأل صاحب بصيرة.

إذا صافحت فهداً ضاعت يدك في كفه، وإذا دنوت منه أكثر في أيام القيض وثوبه الخام ينضح بعرقه فلن تجد منه إلا شذى البخور ونفح العود الهندي الفاخر.كان صاحب دعابة أحياناً يطلقها في لحظات غضبه.أكثر الأشياء التي تستفزه أن ينهمك في قراءته على جلسائه من أوراق أمضى ساعات وهو يكتبها ويكون من بينهم من لايصغي أو يحدق في الأشياء من حوله. دنا منه أحدهم مرة بعد انتهاء جلسة الضحى وذكر له حاجته إلى رقية"قرآن" لعنز عنده تعسرت ولادتها، فقال له فهد مازحاً "عجيب أمرك ياعبدالعزيز،أمس امرتك واليوم عنزك". كان يكتب مواعظه بخط يده بأقلام خاصة وبحبر أزرق يشكلها باللون الأحمر، ولكن يعسر على غيره قراءتها. حاولت ذات مرة أن أقرأها ولكن كان الفشل من نصيبي.

كان الشيخ فهد العبيد بارعاً في استلاب قلوب من يرى فيهم الذكاء والنجابة، يغمرهم بالسخاء والتدليل والمخطوطات والكتب التي يندر وجودها، ويتحفهم بالعود الهندي الفاخر، لاتمنعه منزلته وقدره الكبير من أن يقوم بخدمتك وأنت في عمر أحفاده. بعد أيام قلائل من معرفتك به ومحبته لك ستجد أنك غارق في قيوده، وترى في كل من حوله أثر رضاه عنك. بعد انتهاء مجلس الضحى ترى قاطرة من مريديه يخبرونه بكل مارأوه وسمعوه في الأربع وعشرين ساعة الماضية: عن حادث سيارة عند المستشفى المركزي، أو شجار بين اثنين في الوسعة، وعن امرأة كسعها سفيه على مؤخرتها في قبة رشيد، أو خباز شوهد وهو يعجن الطحين بقدميه.لم يكن يقرأ الصحف ولا يستمع إلى نشرة الأخبار فكانت تلك البلاغات تعويضاً يعطيه معرفة كافية بكل مايدور في العالم من حوله.

كان فهد أبيض البشرة الضاربة إلى الحمرة، ضخم الجسم، محدودب الظهر قليلاً، تملأ وجهه لحية بيضاء قد انفلقت فرقتين وانسابتا خصلتين مما يلي ترقوته على ناحيتي صدره، له محيا أخاذ يزهر بحمرة وخطت وجنتيه وعينين خضراوين نافذتين كعيني صقر، وحواجب عظيمة. مرة كنت في زيارة له فأمر خادمه بأن يحضر له كيساً أخرج منه نعلين زبيريتين فُصِّلتا لقدمين ضخمتين وقال: إنهما كانتا آخر نعلين لبسهما. كان يمشي محتفياً فكوَّنت سنوات من الاحتفاء في أسفل قدميه طبقة متصلبة من الجلد كانت سمتاً واحداً ممسوح الأخمصين كالخف.كان بإمكانه أن يقف حافياً ساعة كاملة فوق طريق معبد أو على الرمضاء في هاجرة تجاوزت حرارتها خمسين درجة. في حالات نادرة رأيته يخلط بياض لحيته بصبغ خفيف كستنائي اللون.

كان يذكر شيخه عبدالله المحمد السليم ، كان يحبه ويفضله على أخيه عمر في الزهد والعبادة والورع.ويذكر أن بشت عبدالله كان خلقاً لايساوي شيئاً من الدنيا. ذات مرة ذكر قصة عن صديق له في عهد الشباب أبى ليلة عرسه أن يفارق مجلس الذكر الذي كان يعقده مع طائفة من أصحابه.كان يسرد القصة والكلمات تتحشرج في حنجرته.

كان صاحب كبرياء وشكيمة معتداً بنفسه إلى أبعد الحدود، وكان صبوراً يكتم أحزانه وينام على مثل جمر الغضا، ولهذا كانت روحه تثقل هيكله وتضعضع بنيانه. كانت نفسه العظيمة تمور كالبركان وتَحْطِمُه من الأعماق. بعد أن دنا منه ابنه الأكبر عبدالرحمن وهو في مجلس الضحى صيف 1409 أسر إليه في أذنه "إن أخي عبدالمحسن توفي في حادث مروري على طريق سدير" فلم يقطع فهد قراءته، بل أكملها وبعد أن انتهى أعلن بكل طمأنينة للحاضرين بأن " ولدي عبدالمحسن توفي اليوم ". كان قد فقد في شبابه أعز صديق عرفه من آل العجاجي،فاحتفظ بذكراه ولهج بفضائله، وحفظ له عهده عقوداً، كانت خسارته لصديقه جرحاً انبجس عنه نبع من الحب لاينضب، وشوق عارم حزين.

وقد كان محظوظاً أن يعيش بهذه الروح الكبيرة والمهجة العنيدة ثلاثة وتسعين عاماً.

توفي فهد يوم الخميس الثالث عشر من سبتمبر 2001. فاضت روحه بعد يومين من سقوط برجي مركز التجارة العالمي. بموته تشرذم أتباعه وتهاوى بعضهم وفقد آخرون البوصلة ،وافق يوم موته لحظة تدشين عالم جديد. كان معلماً من معالم بريدة، وأسطورة لامثيل لها.








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
قديم منذ /15-10-2009, 11:16 AM   #10

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز
الـتـويـجـري

خالد بن عبدالله بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل : Nov 2006
 اسم الفرع : البراهيم/ ضراس
 العمر : من 36 - 40 سنة
 المكان : بريده
 المهنة : الزراعة

افتراضي

فهد العبيد و إخوان بريدة







صيفَ 1406 كان إخوان بريدة فئتين كبيرتين، فهد بن عبيد آل عبد المحسن بمريديه، وعبدالله الدويش وطلبته، يجسرالهوة بين هاتين الضفتين محمد الفهد الرشودي وعبدالله القرعاوي، وأسماء أخرى من النوَّاب والتجار لهم وجاهة ونفوذ واحترام يأتي في مقدمتهم صالح البجادي والجطيلي وفهد العشاب، وكانت المدرسة الدينية تحتضن أبناء الجميع.

في ضفة الدويش يأتي شيخه محمد العليط وصالح الرشيد الفرج الإمام الأسبق للجامع الكبير، ونجباء من الطلبة لهم حلق صغيرة مثل سليمان السويد وعبدالله البراهيم السعوي وصالح العِمِر وبيوتات من أهل الخبيبية. معظم أهل الخبوب والمريدسية وخب الثنيان، وخَزَّانُ الأخوان من العوائل الكبيرة مثل السْعَوي والعُمر وأخوان الفاخرية هم في الأغلب أكثر التصاقاً بفهد، يليهم عوائل أصغر ذات حظوة مثل الدرع والحسني. تكفلت هاتان العائلتان لسنوات بعشاء يقدم في مجلس وعظ فهد ليلتي الاثنين والخميس لايحضره إلا أشخاص من خاصة مريديه، ولأبناء هاتين العائلتين منزلة لايدانيها شيء عند فهد، بلغ من تدليله لأطفالهم أنه كان يدخر حلوى الصعو والملبس الفاخر لهم عند زيارتهم له . كان يدفنها تحت أكوام الورق والظروف على يسار مقعده في ربعة مجلسه الضيق بمنزله الواقع جنوب بريدة شمال مسجد ابن خضير.

كان فهد بن عبيد أبيض البشرة الضاربة إلى الحمرة، ضخم الجسم، محدودب الظهر قليلاً، تملأ وجهه لحية بيضاء قد انفلقت فرقتين وانسابتا خصلتين مما يلي ترقوته على ناحيتي صدره، له محيا أخاذ يزهر بحمرة وخطت وجنتيه وعينين خضراوين نافذتين كعيني صقر، وحواجب عظيمة. ربما كان في يفاعته غاية في الوسامة. ذكر لي عام 1408 في بيته أن الشيخ صالح الخريصي أكبر منه بخمس سنوات، وقال: كانت حجتي الأولى وأنا في السابعة عشرة وجيش الأخوان يومها في مكة. مرة كنت عنده فأمر محمد الجردان بأن يحضر له كيساً أخرج منه نعلين زبيريتين فُصِّلتا لقدمين ضخمتين وقال: إنهما كانتا آخر نعلين لبسهما. كان يمشي محتفياً فكوَّنت سنوات من الاحتفاء في أسفل قدميه طبقة متصلبة من الجلد كانت سمتاً واحداً ممسوح الأخمصين كالخف.كان بإمكانه أن يقف حافياً ساعة كاملة فوق طريق معبد أو على الرمضاء في هاجرة تجاوزت حرارتها خمسين درجة. في حالات نادرة رأيته يخلط بياض لحيته بصبغ خفيف كستنائي اللون.


أظهر لي (الاخ) كما كان أحبابه يصفونه، في تلك الزيارة نظارة قال إنها عنده منذ ثلاثين عاماً "ولكنني لا أرى اليوم بها شيئا".إذا صافحت فهداً ضاعت يدك في كفه، وإذا دنوت منه أكثر في أيام القيض وثوبه الخام ينضح بعرقه لم تكد تشم منه إلا شذى البخور ونفح العود الهندي الفاخر.كان صاحب دعابة أحياناً يطلقها في لحظات غضبه.أكثر الأشياء التي تستفزه أن ينهمك في قراءته على جلسائه من أوراق أمضى ساعات وهو يكتبها ويكون من بينهم من لايصغي أو يحدق في الأشياء حوله. دنا منه أحدهم مرة بعد انتهاء جلسة الضحى وذكر له حاجته إلى رقية"قران" لعنز عنده تعسرت ولادتها، فقال له فهد مازحاً "عجيب أمرك ياعبدالعزيز،أمس امرتك واليوم عنزك". كان يكتب مواعظه بخط يده بأقلام خاصة وبحبر أزرق يشكلها باللون الأحمر، ولكن يعسر على غيره قراءتها. مرة أخرج لي ورقة وقال لي اقرأ، كانت قصيدة مدح وإطراء فيه أرسلها من الرياض علي الحواس.بعدما انتهيت أخذها ومزقها، ولم يعلق بشيء. بعد أيام تكررت القصة مع شخص آخر، طلب منه أن يقرأ القصيدة عينها ثم أخذها ومزقها.

كان بارعاً في استلاب قلوب من يرى فيهم الذكاء والنجابة. أسلحته الفتاكة هي الغموض والكرم اللامحدود والتدليل، والمخطوطات والكتب التي يندر وجودها. لاتمنعه منزلته وقدره الكبير من أن يقوم بتقشير البطيخة لك وأنت في عمر أحفاده.كانت تلك حبائلَه التي لاتخطيء فريستها، بعد أيام قلائل من معرفتك به ومحبته لك ستجد أنك غارق في بحر نعمته، وترى في كل من حوله أثر رضاه عنك، وحينها عليك أن تتهيأ للمطلوب منك: مريداً متبتلاً في محرابه. وإذا أشاح بوجهه عنك عبس في عينيك عشرات من الأتباع الحانقين ، وبعد انتهاء مجلس الضحى ترى قاطرة من مريديه ينتظر كل واحد منهم دوره لينفث في أذن فهد تقريره الإخباري عن كل ماسمع ورأى في الأربع وعشرين ساعة الماضية: عن حادث سيارة عند المستشفى المركزي، أو شجار بين اثنين في الوسعة، وعن امرأة كسعها سفيه على مؤخرتها في قبة رشيد،أو خباز شوهد وهو يعجن الطحين بقدميه، أو شتيمة قيلت في شخصه، فلم يكن غريباً أن يلِمَّ بأخبار مدينته قبل أذان الظهر.

قال لي مرة: طلبت العلم على الشيخ العبادي وحفظت عليه كتابي فضل الإسلام، وأصول الإيمان للشيخ محمد بن عبدالوهاب".لكنه كان يذكر شيخه عبدالله المحمد السليم أكثر من عمر، كان يحبه ويفضله على أخيه في الزهد بالدنيا.ويذكر أن بشت عبدالله كان خلقاً لايساوي شيئاً من الدنيا، ولفهد العبيد كلمات تناقلها الناس من بعده حتى اليوم، ولكنهم كثيراً مايخطئون في نسبة أشياء إليه هي في الحقيقة لأخيه إبراهيم، من كلماته الشهيرة بين الإخوان ذكره كثيراً للحية سليمان اليعيش في سياق التفضيل والنفاسة، ومنها عبارات في غاية الطرافة، أطلقها وتناقلها الناس خارج حدود المنطقة الوسطى، مثل ضربه المثل لجمال بنات آدم بحسناوات المشيقح والربدي حين يأتي الحديث عن حور الجنة وجمالهن الخلاب. عام 1406 سمعته يقول "لو أن الله في عُلاه سأل الحمار اللي ينهق ويصوِّن:ياحمار، هل الأرض تدور حول الشمس؟ لقال الحمار: وعزتك وجلالك لقد كذبوا"، وهذه العبارة شُهِرت عنه وتكررت منه مراراً، وقد سمعتها على شريط كاسيت عند صديق لي في الرياض عام 1411، وصواريخ صدام تهبط على الرياض.

في جماعة الأخوان أفراد مستقلون ولكنهم بقوا موطناً للمشورة والتماس الحكمة عند الشدائد،وظهور الشقاق، مثل محمد العبدالعزيز السليم. آخرون مثل عبدالكريم الحميد يزيد معجبوهم وينقصون حسب المواسم، لم يكن لعبدالكريم عام 1406 إلا اثنان من المحبين في أجواء من النبذ والهجران ، فمنذ أن بدأ الخلاف بينه وبين شيخه فهد العبيد عام 1401 حول كروية الأرض ونزول المطر من السحاب، مروراً بمذكرته العلوم العصرية والآلات السحرية عام 1404 وأصحابه في تناقص. ومنذ العام 1411 بدا أن سحر شخصيته وطريقة عيشه تخلب ألباب الشباب، حتى بلغت ذروتها بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر.

من هؤلاء محمد العبدالله أبا الخيل المعروف بـ"ولد أبو ركعة". وقد كتب كراريس بخط يده، كانت ردوداً على ابن سعدي في حكم استخدام مكبر الصوت للصلاة والأذان، ورد على الألباني في دوران الأرض حول الشمس وكتب مذكرة انتقد فيها سيد قطب في مواضع عديدة من ظلال القرآن، وكتب عن الكنديشنات"المكيفات" والقواطي" المشروبات الغازية.كان يكتبها له محمد السليم ثم تنسخ ويجري توزيعها.توفي في ذي القعدة 1411.

هذا التصنيف محاولة لتوضيح التمايزات التي كانت تعج بها جماعة مغلقة على ذاتها، وهي فروق مع أنها لاتكاد ترى بالعين المجردة ولكنها لعبت دوراً كبيراً في انقسامها على نفسها، وإلا فإن الأفكار الرئيسة التي تنتظم عقدهم وتلم شملهم وتجعل منهم لوناً مختلفاً هي موضع إجماع، وكثير من الأخوان كانوا يتتلمذون على الدويش والعليط والرشودي ولهم حظوة عند فهد العبيد في الآن نفسه. ولكن العكس ليس صحيحاً دائماً، فإنه باستثناء وجهاء الجماعة الكبار فلا أعرف أن أحداً من عامة الإخوان أو من شبابهم كان من المقربين إلى فهد ويحظى بمكانة خاصة عند الشيخين الدويش والعليط.

يغلب على الفئة التي يتزعمها العبيد ولاء عميق له، يتعاملون معه كما ينهج أتباع شيوخ الطرق، أحياناً يروق لي وصفها بأنها طرقية حنبلية بـ"تجميع نجدي وهابي"، والناس عند هذه الفئة يجري تصنيفهم على حسب قربهم وبعدهم من الشيخ ورضاه عنهم ، فهناك خاصة، وخواص، وجليس وهناك محب، ومبغض ويأتي في أدنى المراتب الضد.وتلك منزلة ملعون صاحبها.عام 1409 استطاع صديق قديم بعد عصف ذهني قمنا به سوية أن يحصر طبقات الناس من منظور هذه الفئة فبلغ بها عشر طبقات. كانت فكاهة ولكنها حقيقة.كان قدري أن أمر ببعض من هذه الطبقات، فمرة كنت من الخواص وأخرى من الخاصة، وفي لحظات كلمح بالبصر نعِمتُ بامتيازات خاصة الخاصة، ثم هويت إلى الأسفل حتى كنت لفترة عدواً من الأضداد الذين يدعى عليهم في مجلسه ويؤمن الحضور على هلاكهم.مبعث دعاء فهد على بعض من أحبابه السابقين عتب وخيبة أمل أخفق في دفنها بين جوانحه فعبرت عن نفسها بتلك الطريقة.

وتديُّنُ هذه الفئة يجد مصادره في سلوكيات بعض من مطاوعة نجد المتأخرين، ولكن جذوره منثورة في تراث ابن الجوزي وابن رجب وابن القيم مثل كتاب طريق الهجرتين، وبعض من نصوص ابن تيمية في السلوك، وفي وصايا لعبدالقادر الجيلاني الحنبلي وغيره، تفصح عن هذه الميول غبطة بعبارات متصوفة أوائل كانوا يعتمدون الذوق ويقدمونه على العلم، ويفصلون بين البصيرة والعلم، فهذه الفئة تؤمن بأن صاحب البصيرة قد يهتدي إلى حل معضلات المسائل العلمية ومشكلاتها الكبرى وتستغلق عقدتها على العالم المتبحر، هي شذرات من هنا وهناك أسعدت بعض الكسالى ليعتذروا بها عن التفقه بالشريعة وفق الأصول المتبعة في الطلب، مع تهوين لايجاهرون به للتفقه على الشيوخ ولكنهم يكشفون عنه في جلسات الصفاء وبين المريدين والمستجدين من الأتباع.
أظنها نزعة تجسدت رسماً أكثر منه روحاً.وعبارة أكثر منها معنى. وتشبعاً أكثر منه حقيقة تلامس شغاف القلب.ومع أن الإخوان بجملتهم يقارب تدين عامتهم وخاصتهم تدين البربهاري الحنبلي، جفافاً لا رواء فيه، إلا أن فهد العبيد كان أقرب مثال والأكثر تطابقاً مع تلك الشخصية المثيرة. الدويش نفسه كان لديه نوع من الاعتقاد بأن صاحب العلم القليل الناسك قد يهتدي إلى فك مغاليق صعاب المسائل التي تستعصي على عالم أكثر تبحراً. في شتاء 1407 سأله سليمان العلوان وكنت حاضراً في مسجد العناز عن عبارة ذكرها أبو بكر الجزائري في تفسير القرآن أن "الله واسع العلم والذات" كان الإشكال في "الذات"، فقال الشيخ لا أدري، اسأل صاحب بصيرة، وبقيت إجابة مبهمة.وبعد أيام سأله الدويش هل سأل عنها كما أوصاه فقال الطالب لا. لم اعرف من تقصد. قال اسأل عنها عبدالله البراهيم القرعاوي. وهذه النزعة تسربت من آراء منثورة لابن تيمية وماشطة كتبه ابن القيم، في معرض الحديث عن السلوك وأحوال القلوب.لكنها كانت قشرة لم تبلغ الأعماق، ونبتة في غير أرضها، لم تترسخ ولم تقو على الثبات أمام عوامل تعرية صحراء نجد ولفح هجيرها.
بعض من محبي وطلبة الدويش والعليط لهم علاقات ود وثيقة بفهد العبيد، وآخرون لايزورونه إلا في المناسبات الكبرى مثل عيد الفطر والأضحى حيث يقضي ضحى يومي العيد في حوش المسيطير برواق حين كان في صحته ونشاطه قبل أن يثقله المرض، وآخرون كانوا يرونه فقط في مجلس وعظه في مسجد ابن زعاق قبل توقفه أواخر 1406، ولا يزورونه في بيته، وآخرون لاصلة تربطهم به. أما من قادته خطاه الأولى إلى مرابع الدويش والعليط فقد كان خليقاً به إذا اعتنى بنفسه وأسعده الحظ واجتهد أن يكون عالماً. لأن الأجواء كانت تساعده على ذلك، وطالب العلم كان له مكانة لايعدلها شيء. كان طالب العلم ضمن هذه الفئة مدللاً، والحنان والعطف يتناوحانه. ومع كل ذلك كان فهد يتمتع بسطوة على الجميع.

ذات يوم كنت في حلقة الظهيرة التي يعقدها العليط في مسجد الحميدي، وكان زميل لنا أقدم منا هو إبراهيم الجوعي يقرأ على العليط في كتاب مجموعة الرسائل السلفية، قام بجمع هذه الرسائل علي بن عبدالله الصقعبي ، وكانت هي أول مرة أسمع به. عام 1406 هج كنت ضمن المشيعين لجنازة الصقعبي، وكان من بين المشيعين فهد بن عبيد الذي سبقنا إلى المقبرة وقام بالصلاة على الراحل عند وضع نعشه على الأرض مع عشرات ممن فاتتهم الصلاة عليه في الجامع الكبير.

بعد انتهاء الدفن انتشر بعضهم للسلام على أحبابهم الذين فارقوهم يقفون على أجداثهم ويتمتمون بكلمات وجلى ودموع حرى، فانتحى أحد أساتذتي للسلام على روح محمد الصالح المطوع"الحميدي"، الذي يقع قبره ضمن الضفة الشرقية الشمالية للمقبرة، وهو من أوائل من ووري جثمانهم فيها بعد افتتاحها.توفي الحميدي عام 1399. في تلك اللحظات كان فهد يرمقه عن بعد، وحين أنس أن لا أحد برفقة صاحبه، طلب من مريده الذي يلازمه كالظل أن يتركه لوحده، ألقى فهد بصوته المجلجل إليه بالسلام ودنا منه خطوة و مد إليه يده، وحين عرفه الأول أدار إليه ظهره ومضى. قال لي أحدهم بعدها بأيام ونحن على فنجال قهوة: هل دريت؟ إنهما في هجران منذ سبع سنوات.

كان يحول بينهما ضباب مظلم ،و قطيعة خلقتها كلمة عابرة ألقاها فهد في مجلسه حينما أشار إلى صاحبه ووبخه على رؤوس الأشهاد لأن اثنين من أبنائه كانا من أتباع جهيمان العتيبي، وقد قتل أحد الولدين في مواجهة أمنية عند نقطة تفتيش في الأول من محرم 1400، وألقي القبض على الآخر بعد أيام وقضى سبع سنوات خلف القضبان. كان وقع تلك الكلمات كالصاعقة تضاعفت معها آلام أب مثكولٍ قليل الحيلة، لم يكن ماحصل بملك منه أو رضى، ولم يَنفُضِ الغبار بعدُ من من دفن رفيقة عمره التي انفطر قلبها حزناً على مصابها بفقد ابنيها. كان قلبه يتهاوى تحت وطأة مثلث الأحزان ذاك. في ذلك المجلس الذي غص بالعشرات قام صاحبنا بعد أن جرحت كرامته وبصمت وقور انسحب من ذلك المجلس فلحق به ثلاثة من كبار الجماعة، وكانت تلك الواقعة بداية انشقاق .

زرت مرة فهد العبيد وأثناء الحديث شكى إلي هجران اثنين له عز عليه نأيهما: محمد العبدالعزيز السليم، وعودة السعوي، وأنا أصغي إليه واجماً. كان كبرياؤه يمنعه من أن يقوم بما هو أكثر ليمحو مامضى، ولهذا كانت روحه تثقل هيكله وتضعضع بنيانه. كانت نفسه العظيمة تمور كالبركان وتَحْطِمُه من الأعماق. بعد أن دنا منه ابنه الأكبر عبدالرحمن وهو في مجلس الضحى صيف 1409 أسر إليه في أذنه "إن أخي عبدالمحسن توفي في حادث مروري على طريق سدير" فلم يقطع فهد قراءته، بل أكملها وبعد أن انتهى أعلن بكل طمأنينة للحاضرين بأن " ولدي عبدالمحسن توفي اليوم ". كان قد فقد في كهولته أعز صديق عرفه من آل العجاجي،فاحتفظ بذكراه ولهج بفضائله، وحفظ له عهده عقوداً، كانت خسارته لصديقه جرحاً انبجس عنه نبع من الحب لاينضب، وشوق عارم حزين.


وقد كان محظوظاً أن يعيش بهذه الروح الكبيرة والمهجة العنيدة ثلاثة وتسعين عاماً.
توفي فهد يوم الثلاثاء الحادي عشر من سبتمبر 2001. فاضت روحه في اللحظات التي تجمدنا فيها لنشهد على التليفزيون سقوط برجي مركز التجارة العالمي. بموته تشرذم أتباعه وتهاوى بعضهم وفقد آخرون البوصلة ،وافق يوم موته لحظة تدشين عالم جديد. كان معلماً من معالم بريدة، وأسطورة لامثيل لها.



منصور النقيدان

alngidan@yahoo.com








التوقيع
قال عليه الصلاة والسلام: (إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعقاب
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:53 AM.


Powered by vBulletin V3.8.4. Copyright ©2000 - 2014, Tranz By GLAGIS

احصائيات |:| منتديات آل التويجري |:| في رتب